11.29.2018

إشكالية تعدد الزوجات بين الإباحة والتقييد في تشريعات الأسرة المقارنة.

إشكالية تعدد الزوجات بين الإباحة والتقييد في تشريعات الأسرة المقارنة.







إشكالية تعدد الزوجات بين الإباحة والتقييد في تشريعات الأسرة المقارنة
مجلة الدراسات القانونية المقارنة 
Volume 3, Numéro 1, Pages 148-166 
إشكالية تعدد الزوجات بين الإباحة والتقييد في تشريعات الأسرة المقارنة
الكاتب : أمينة عبيشات . براهيم عماري .




تعدد الزوجات ظاهرة دينية واجتماعية عرفها المسلمون وعرفتها المجتمعات الإنسانية، لكنها لو تضبطها بضوابط دينية ولم تسقف حدودها، حتى جاء الإسلام الذي أباحها وشرع أحكامها وحدد ضوابطها بما يحافظ على لحمة الأسرة وعلى تكافل نسيج المجتمع. وقد تفشت هذه الظاهرة وأخذت أبعادا أخرى أسهمت في ظهور وانتشار أمراض وآفات اجتماعية كان بالإمكان تفاديها بتحكيم ضوابط الشرع وعرف المجتمع والالتزام بأحكام القواعد المنظمة لمسألة التعدد حتى ظهرت آفات اجتماعية متعددة. لقد كانت هذه المسألة من بين المواضيع التي لم تخلو منها قوانين الأسرة المقارنة التي اجتهدت في وضع قواعده وأحكامه وضوابطه بين الإباحة والتجريم، ولم يقف قانون الأسرة الجزائري بعيدا عن هذا الاتجاه، حيث وضع للتعدد أحكاما وقيودا أدت به إلى التراجع في مقابل تفشي ظواهر أخرى أكثر خطورة؛ منها ظاهرة الزواج العرفي التي شهدت في السنوات الأخيرة تزايدا وانتشارا كبيرين والدعاوى والقضايا المطروحة أمام القضاء الجزائري تثبت ذلك، بالرغم من الاجتهادات الفقهية التقليدية أو الرؤى الاجتهادية المعاصرة حول موضوع التعدد إلا أنه ما زال جدلية تشغل اهتمام الباحثين في علوم الشريعة والقانون وعلم النفس والاجتماع، ولا زالت الأبحاث تختلف باختلاف الخلفيات البيئية والثقافية ولا زال هذا الموضوع ثغرة يحارب من خلالها الإسلام والمسلمون، بل إنه كان مجالا لمهاجمة أخلاق النبي عليه الصلاة والسلام رغم الحكمة الربانية التي شرع التعدد من أجلها.


التحميل من هنا