12.08.2018

الأثر المخفف للنظام العام في القانون الدولي الخاص - دراسة مقارنة.

الأثر المخفف للنظام العام في القانون الدولي الخاص - دراسة مقارنة.







الأثر المخفف للنظام العام في القانون الدولي الخاص - دراسة مقارنة
مجلة الدراسات والبحوث القانونية 
Volume 1, Numéro 2, Pages 115-135 
الأثر المخفف للنظام العام في القانون الدولي الخاص - دراسة مقارنة
الكاتب : جمال الدين عنان .





الأثر المخفف للنظام العام في القانون الدولي الخاص - دراسة مقارنة
بموجب قواعد التنازع فسح المشرع المجال لإمكانية تطبيق التشريعات الأجنبية على إقليمه، وذلك عندما يتعلق الأمر بالعلاقات القانونية التي ينشئها الأفراد فيما بين بعضهم البعض، غير أنه يمكن للقاضي الوطني استبعاد تطبيق هذه التشريعات إذا قدر بأنها تتعارض مع فكرة النظام العام في دولته. إن التطبيق الحرفي لفكرة النظام العام ( والمقصود هنا النظام العام في مجال القانون الدولي الخاص)، قد يترتب عليه إصابة هذه العلاقات القانونية بالشلل نتيجة إحجام الأفراد عن إنشائها، لذلك عمد القضاء الفرنسي إلى استحداث فكرة الأثر المخفف للنظام العام، التي سرعان ما تم استحسانها واعتناقها من قبل مختلف الجهات القضائية الأجنبية، والتي تهدف إلى التخفيف من حدة الدفع بالنظام العام، عن طريق الاعتداد إلى حد كبير بآثار الحقوق والمراكز القانونية المنشأة بالخارج وليس بدولة القاضي الوطني. 



تحميل المقال من هنا