6.25.2019

أثر العنف الأسری على الإجرام

أثر العنف الأسری على الإجرام








أثر العنف الأسری على الإجرام




المؤلف
عبد النبی محمد محمود أبو العنین
کلیة الشریعة والأنظمة جامعة الطائف- المملکة العربیة السعودیة

مجلة الشريعة والقانون المجلد 14، العدد 1، 2012، الصفحة 119-200




المقدمة
تلعب الأسرة دوراً هاما في بناء المجتمع ، إذ أنها تمثل التربة التي ينمو فيها الطفل منـذ
مولده والمعين الذي يستقي منه كافة أنواع المعرفة بالحياة ، ففي سنوات حياتـه الأولـى
يتصل الطفل اتصالاً تاماً بأسرته فيتلقى عنها القيم الاجتماعية والأخلاقية التي تستقر فـي
أعماقه وتلازمه طوال حياته ، مما يكون له أكبر الأثر في بناء شخصيته ونمـاء ملكاتـه
النفسية .
فالأسرة السوية التي تؤدي دورها التهذيبي والتعليمي على أسس سليمة يكون سلوكها هـذا
داعياً إلى سلوك أبنائها السلوك القويم ، أما إذا أصابها الخلل وساد بين أفرادها العنف فإن
ذلك قد يعوقها عن القيام بهذا الدور ، ومن الممكن أن يؤدي ذلك إلى سلوك أبنائها طريق
العنف ، فضلاً عن أن هذا العنف قد يشكل جرائماً ، وهو ما قد يؤدي إلـى ازديـاد كـم
الإجرام .




ولقد انتشرت في وقتنا الحاضر ظاهرة العنف الأسري نتيجة لأسباب متعددة سوف نذكرها
في حينها ، ولكن ليس معنى ذلك أن هذه الظاهرة ظاهرة حديثة ، بل إن العنف الأسـري
ولد مع أول تكوين أسري وجد على ظهر الأرض ، حيث كانت أول جريمة قتل ارتكبـت
على ظهر الأرض جريمة عنف أسري حينما قتل قابيل أخاه هابيل ، كما تعـرض سـيدنا
يوسف عليه السلام لعنف من إخوته ، قال تعالى :  إذ قالوا ليوسف وأخوه أحب إلى أبينا
منا ونحن عصبة إن أبانا لفي ضلال مبين ، اقتلوا يوسف أو اطرحوه أرضاً يخل لكم وجه
. (١ (أبيكم وتكونوا من بعده قوماً صالحين 
فما المقصود بالعنف الأسري ، وما هي أنواعه ؟ وما هي أسبابه ؟ وهل للعنف الأسري
تأثير على الإجرام ؟
هذه الأسئلة وغيرها سوف أجيب عليها من خلال هذا البحث .
- سورة یوسف الآیتان ٨ ، ٩ . ١
- ١٢٢ -
أهداف البحث
١ -يهدف هذا البحث إلى الوقوف على مدلول العنف الأسري ، وما هي أنواعه ؟
٢ -معرفة موقف الفقه الإسلامي والقانون الوضعي من العنف الأسري .
٣ -التعرف على العوامل المسببة للعنف الأسري .
٤-التعرف على الوسائل التي تجنبنا العنف الأسري ، والتي تساعد على الحد من آثاره .
٥ -كما يهدف إلى الوقوف على حجم الجرائم الناتجة عن العنف الأسري ، وما هو حجـم
النتائج التي يكون العنف الأسري سبباً فيها ؟
٦ -كما يهدف هذا البحث من خلال ما أتوصل إليه من نتائج وتوصيات إلى اقتراح بعض
الحلول لمعالجة هذه المشكلة حتى يتحقق الأمن والاستقرار في المجتمع .
تصميم البحث
أما عن منهجي في عرض الموضوع من الناحية القانونية : فسوف اعتمد فـي هـذا
البحث على ما ورد في المواثيق الدولية ، والقانون الجنائي المصري ،وبعـض القـوانين
العربية حتى تحصل الفائدة . مدعما هذا العرض ببعض أحكام المحاكم .
أما عن منهجي في جانب الفقه الإسلامي : فسوف اتبع منهجاً يعتمـد علـى التحليـل
والتأصيل لكل رأي ، ببيان موقف بعض المذاهب الفقهية مـستعيناً فـي ذلـك بـالمراجع
الأصلية المعتمدة لدى كل مذهب ، وحريصاً على نقل نصوص المذاهب الفقهية التي تؤيـد
رأي كل مذهب ذاكراً أقوال الفقهاء وأدلتهم في كل مسألة من مسائل البحث .
وسأكون حريصاً على ترقيم الآيات القرآنية التي أستدل بها ذاكراً أسماء سورها ، منبهاً
إلى مواطن الأحاديث النبوية التي اعتمد عليها الفقهاء في وجهتهم ، ومشيراً إلـى درجـة
صحة الحديث معتمداً على أمهات كتب الحديث، وسوف أقوم بترتيب المراجع الحديثة وفقاً
للترتيب الأبجدي لاسم المؤلِف نظراً لأن المؤلِّف أشهر من المؤلَف ، أما مراجع التـراث
فسوف أرتبها وفقاً للترتيب الأبجدي لاسم المؤلَّف نظراً لأن المؤلَف أشهر من صاحبه .
- ١٢٣ -





خطة البحث
يتكون هذا البحث من مباحث أربعة على النحو التالي :-
المبحث الأول : ماهية العنف الأسري وأنواعه .
المطلب الأول : ماهية العنف الأسري
المطلب الثاني : أنواع العنف الأسري
الفرع الأول : العنف المادي
الفرع الثاني : العنف المعنوي
المبحث الثاني : موقف الفقه الإسلامي والقانون الوضعي من العنف الأسري
المطلب الأول : حقوق الأبناء في الإسلام
المطلب الثاني : موقف الفقه الإسلامي من العنف الأسري
المطلب الثالث : موقف القانون الوضعي من العنف الأسري
المبحث الثالث : أسباب العنف الأسري ووسائل تجنبها
المطلب الأول : أسباب العنف الأسري
المطلب الثاني : وسائل تجنب العنف الأسري
المبحث الثالث : أثر العنف الأسري على الإجرام
المطلب الأول : أثر العنف الأسري على الإجرام من حيث كونه يشكل جرائم جنائية.
المطلب الثاني : أثر العنف الأسري على الإجرام من حيث كونه يشكل سبباً دافعاً إلى
الإجرام .
نتائج وتوصيات:
المراجــــــــــــــــــع :
الفهـــــــــــــــرس :

المصدر:https://jfslt.journals.ekb.eg








ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق