6.07.2019

أجر العامل خلال الإجازة السنوية وفقا لما جاء في قانون العمل الإماراتي رقم (8) لعام (1980) وتعديلاته

أجر العامل خلال الإجازة السنوية  وفقا لما جاء في قانون العمل الإماراتي  رقم (8) لعام (1980) وتعديلاته







أجر العامل خلال الإجازة السنوية 
وفقا لما جاء في قانون العمل الإماراتي  رقم (8) لعام (1980) وتعديلاته





أجر العامل خلال الإجازة السنوية 
وفقا لما جاء في قانون العمل الإماراتي  رقم (8) لعام (1980) وتعديلاته



بما ان الغاية من منح العامل حقا في الحصول على إجازة سنوية هي استعادة العامل نشاطه وقواه المادية والمعنوية ، فإن الإجازة لا تنتج ثمارها إلا إذا حصل العامل على أجره المعتاد ، ولهذا جاء نص المادة 78من قانون العمل لينص على انه : “يتقاضى العامل أجره الاساسي مضافا اليه بدل السكن إن وجد عن ايام الإجازة السنوية “.
ويقصد بالأجر وفقا لنص المادة الاولى من ذات القانون وتفسير المحكمة الاتحادية له ” كل ما يعطى للعامل لقاء عمله بموجب عقد العمل سواء كان نقدا او عينا ويشمل علاوة غلاء المعيشة وكل منحة تعطى للعامل جزاء امانته او كفاءته اذا كانت هذه المبالغ مقررة في عقد العمل او نظام العمل الداخلي للمنشأة او جرى العرف او التعامل بمنحها حتى اصبح عمال المنشأة يعتبرونها جزءا من الاجر ” .




كما يتعاطى العامل بالإضافة الى اجره الاساسي بدل السكن ان وجد عن ايام الإجازة السنوية ، وحسنا فعلت المحكمة الاتحادية العليا عندما اعتبرت في حكمها السابق من ضمن الأجر بالإضافة الى اجره الاساسي سائر الاستحقاقات الاخرى أيا كان نوعها اذا نص عليها في عقد العمل او النظام الداخلي للمنشأة او جرى العرف او التعامل بمنحها حتى اصبح عمال المنشأة يعتبرونها جزءا لا يتجزأ من الاجر مثل متوسط العمولة التي كان يحصل عليها العامل بدل صعوبة العمل وبدل السكن والطعام وعلاوة غلاء المعيشة ، فلو تقررت الإجازة السنوية مع حرمانه من الاجر وما يلحق به من استحقاقات لما تحقق الهدف من هذه الاجازة ولأقدم العامل على العمل خلالها لتأمين قوته وقوت عياله وبالتالي لأصبحت وبالا عليه الا انه من الطبيعي ان لا يدخل في حساب الاجر الذي يتقاضاه العامل اثناء إجازته بدل المواصلات او مقابل ساعات العمل الإضافية ، او راتب الثالث عشر الذي يحصل عليه العامل في بعض المنشآت كمنحة سنوية وللعامل وفقا للمادة 79 الحق في الحصول على اجره عن ايام الاجازة السنوية التي لم يحصل عليها اذا فصل من العمل او ترك العمل بعد فترة الانذار المقررة قانونا ويحسب هذا البدل على اساس اجره الاساسي فقط الذي كان يتقاضاه العامل وقت استحقاقه تلك الاجازة عند انتهاء مدة عمله دون بدل السكن لان هذا البدل لا يستحقه الا متى كان العمل قائما بين صاحب العمل والعامل .
ويجب ان يقوم صاحب العمل بدفع كل مستحقات العامل الواجبة عن الفترة السابقة للإجازة قبل بدء اجازة العامل وذلك حتى تستطيع القيام بكل ما يأمل القيام به خلال الاجازة من ترفيه لنفسه وعائلته وقضاء حاجياته المتأخرة بسبب عدم وجود السيولة النقدية لديه وهذا ما نصت عليه المادة 80 من قانون العمل بقولها :” على صاحب العمل ان يؤدي للعامل قبل قيامه بإجازته السنوية كامل الاجر المستحق له مضافا اليه اجر الاجازة المقررة له طبقا لأحكام هذا القانون “.



المحامي / محمد المرزوقي
مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية
دبي – ابوظبي – الامارات






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق