كتب قانونية

7.06.2017

طريقة إجراء الامتحان الشفوي لمباراة توظيف الاساتذة بموجب عقود والأمور التي يتم التركيز عليها.

 طريقة إجراء  الامتحان الشفوي لمباراة توظيف الاساتذة بموجب عقود  والأمور التي يتم التركيز عليها.
بسم الله الرحمن الرحيم مرحبا بك في موقعنا، إذا أعجبك الموضوع لا تنسى دعمنا بمشاركته مع أصدقائك لتعم الفائدة، شكرا لك.






هام جدا للمقبلين على الامتحان الشفوي لمباراة التوظيف بالتعاقد: اليكم طريقة الامتحان الفوي والأمور التي يتم التركيز عليها.










مباراة توظيف أساتذة التعليم من الدرجة الثانية تهدف إلى انتقاء أطر متشبعة بأخلاقيات المهنة ومتمكنة من الكفايات الأكاديمية والمهنية اللازمة لممارسة مهنية مسؤولة وناجعة.
وتشتمل مباراة توظيف أساتذة التعليم في شقها الشفوي على الاختبارات كما يلي:

 






ويحدد الجدول أعلاه طبيعة هذه الاختبارات وأهدافها كما تعطي توصيفا لمكوناتها.
الاختبارات الشفوية

يجتاز الاختبارات الشفوية والعملية المترشحون الذين تم الإعلان عن نجاحهم في الاختبارات الكتابية.

وتشتمل الاختبارات الشفوية لمباراة توظيف أساتذة التعليم على اختبارا شفوي عبارة عن درس في اللغة العربية أو اللغة الفرنسية أو الرياضيات بالنسبة للابتدائي ودرس في التخصص بالنسبة للثانوي الإعدادي والتاهيلي يحدد بالقرعة، وينجز مقطعا منه وفق الجدول أعلاه. من أجل قياس مدى جاهزية المعني بالأمر لممارسة مهنية مسؤولة.

الاختبار الشفوي : تقديم درس

يهدف الاختبار الشفوي إلى التأكد من جاهزية المترشح لتحمل مسؤولية مهام التدريس بمختلف مستويات أسلاك التعليم ، وذلك من خلال قياس درجة تملكه للكفايات المهنية.

تشكل البرامج الرسمية بسلك التعليم الابتدائي للمواد الثلاث موضوع الاختبار والتوجيهات التربوية المصاحبة لها.

التعليم الابتدائي

الإطار المرجعي للاختبار الشفوي الأول. ويعتبر مستوى التحكم المرجعي، في مضامين منهاجي اللغتين العربية والفرنسية، هو المستوى المطلوب في نهاية السنة الثانية بكالوريا أدبية، ويعتبر مستوى التحكم المرجعي في مضامين منهاج الرياضيات هو المستوى المطلوب في نهاية السنة الثانية بكالوريا علوم تجريبية.

ويتم امتحان المترشحين من خلال وضعيات مهنية مركبة تستوجب إعداد وتقديم درس في اللغة العربية أو اللغة الفرنسية أو الرياضيات، وإنجاز مقطع منه، ومناقشة مع لجنة الامتحان. مما يقتضي على الخصوص، تعبئة الكفايات المهنية للمترشح خاصة تلك المتعلقة بالتخطيط والتدبير والتقويم والدعم.

ويحدد الملحق رقم 1 مميزات الوضعيات الاختبارية المعتمدة في الاختبار الشفوي.

 
التعليم الثانوي

تشكل البرامج الرسمية لمادة أو مواد التخصص بالسلك الثانوي والتوجيهات التربوية المصاحبة لها، الإطار المرجعي للاختبار الشفوي. ويعتبر مستوى التحكم المرجعي، في مضامين منهاج مادة أو مواد التخصص، هو المستوى المطلوب في نهاية سلك الإجازة في هذه المواد.

ويتم امتحان المترشحين من خلال وضعيات مهنية مركبة تستوجب إعداد وتقديم درس في مادة أو مواد التخصص وإنجاز مقطع من الدرس ومناقشة مع لجنة الامتحان. مما يقتضي على الخصوص، تعبئة الكفايات المهنية للمترشح خاصة تلك المتعلقة بالتخطيط والتدبير والتقويم والدعم.

ويحدد الملحق رقم 2 و 3 مميزات الوضعيات الاختبارية المعتمدة في الاختبار الشفوي.



ملاحظة: يمكن للجن المباراة إضافة معايير أخرى ملاءمة للوضعية الاختبارية المقترحة

المصدر:http://www.tarbiapress.net