4.06.2017

حكم قضائي صادر عن محكمة مغربية يلزم الزوجة بعدم الانخراط في القاعات الرياضية المختلطة، وبعدم ربط علاقات مع أجانب ومع النساء المطلقات، وبعدم نشر صورها الشخصية على الفيسبوك.

حكم قضائي صادر عن محكمة مغربية يلزم الزوجة بعدم الانخراط في القاعات الرياضية المختلطة، وبعدم ربط علاقات مع أجانب ومع النساء المطلقات، وبعدم نشر صورها الشخصية على الفيسبوك.







حكم قضائي صادر عن محكمة مغربية يلزم الزوجة بعدم الانخراط في القاعات الرياضية المختلطة، وبعدم ربط علاقات مع أجانب ومع النساء المطلقات، وبعدم نشر صورها الشخصية على الفيسبوك.






صدر حكم قضائي عن المحكمة العبرية بالمغرب، قضى بحق كل واحد منهم بالاطلاع على حساب الفيسبوك للزوج الآخر، كما قضى بالزام الزوجة بعدم الانخراط في القاعات الرياضية المختلطة، وبعدم ربط علاقات مع أجانب ومع النساء المطلقات، وبعدم نشرها لصورها على الفيسبوك وحدها.

ويجب الاشارة  أن المحكمة صادقت على ما اتفق عليه الزوجية فقط، أي أن ما حكمت به هو ما اتفق عليه الزوجين في الصلح المبرم بينهما.






اضغط على الصورة لتظهر بالحجم الكبير